«كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين
«كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين

«كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين المرصد الإخباري نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم «كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين، «كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز، «كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين.

المرصد الإخباري لاقتراحات اماكن الخروج

قال مدير مهرجان كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية، «لى كاونج كى»، إن المهرجان يدعو كافة المبدعين من العالم لمساعدة المتضررين من أماكن النزاعات وخاصة اللاجئين فى مختلف الدول، مشيرا إلى أن المهرجان فى دورته العاشرة التى تنطلق فى الفترة ما بين نهاية سبتمبر وبداية أكتوبر، سيركز على فكرة التوحيد بين الكوريتين خاصة بعد نجاح القمة الثنائية الكورية – الكورية والكورية الشمالية- الأمريكية.

وأضاف خلال لقاء صحفى نظمته وزارة الإعلام والثقافة الكورية «نتمنى أن نرى فى المستقبل أفلاما وثائقية من كوريا الشمالية»، مؤكدا أنه تم دعوة الشمال لكن لم تتم الاستجابة حتى الآن، مشيرا إلى أن هناك مخرجين من الجنوب، دخلا الجانب الشمالى ولم يعودا منذ أكثر من 20 عاما لذلك يتمنى أن تكون لهما بصمات فى المستقبل للعلاقات الثقافية والفنية المتبادلة إذا كانا صما زالا على قيد الحياة.

وأشار إلى أنه من الممكن دعوة المخرجين الشماليين فى الوقت الحالى، لكن من الصعب أيضا دعوة المواطنين أنفسهم، وأوضح أن هناك مواطنين من الشمال يهتمون بالثقافة الجنوبية ويتعرفون عليها ويشاهدونها كما يستمعون للموسيقى، لافتا إلى أن الاتصالات تطورت فى كوريا ولم يستطيعوا منعهم، قائلا: نسمع بأن كوريين شماليين يعرفون الممثلين الجنوبيين، وذلك بطرق غير شرعية عندما يلتقى بعضهم فى دول أخرى من خلال دعمهم بأموال للتغلب على الظروف المعيشية.

وواصل بأن مقر المهرجان الدائم الذى يبعد 20 كيلو مترا عن منطقة جويانج فى شمال كوريا الجنوبية به قسم خاص للأفلام عن كوريا الشمالية، من خلال المخرجين الأجانب الذين يزورون كوريا الشمالية، وفيها تظهر حياتهم، مشيرا إلى أن المهرجان القادم سيكون على هامشه فعاليات موسيقية وغنائية، كما أنه حريص على دعم الشباب فى العشرينات والثلاثينات من العمر. وردا على سؤال لـ «المصرى اليوم» حول عدد الدول المشاركة فى المهرجان، قال إنه يشارك كل عام ما يقرب من 100 دولة ويتمنى مشاركة مصر، ولكون مدير المهرجان فى الأصل ممثلا، قال إنه يعشق الفنان العالمى عمر الشريف خاصة فى فيلمه «لورانس العرب»، كما يعشق الأفلام الهندية. وأوضح أن الثقافة تستطيع أن تحدث تغييرا فى السياسة وكذلك الشعوب التى تحلم دائما بالسلام، وذلك عن طريق الأفلام التى تركز على المعاناة التى يعيشها الكثير من البشر فى العالم بسبب الاضطرابات السياسية والعسكرية، مؤكدا أن هناك أهمية لدعم اللاجئين فى منطقة الشرق الأوسط وأبرزهم سوريا واليمن، وكيف يتم التعامل معهم فى البلدان التى ذهبوا إليها كلاجئين فضلا عن ظروف وملابسات خروج كل منهم والمضايقات التى تعرضوا لها حتى يصلوا إلى أماكن هادئة ومستقرة حفاظا على حياتهم.

واهتماما بالقضية السورية، عرض فيلم بعنوان «شعر أحمد» ويتناول قصة طفل هاجر الى نيوزلندا هربا من الحرب الدائرة هناك، ولعدم استطاعته ان يقوم بإهداء الشعب النيوزلندى بشىء، فقام بإهداء أطفال مرضى السرطان شعره الذى يصل طوله إلى 30 سنتيمتر.

من جانبها قالت شوى يو يونج،مسؤولة العلاقات العامة بالمهرجان، إن مقر المهرجان كان عبارة عن معسكر للقوات الأمريكية بعد انسحابها من منطقة نزع السلاح عام 1953، وتم تحويل المعسكر إلى صالات عرض للأفلام وكذلك مقر لإقامة المشاركين، حيث تم الانتهاء من الإنشاء عام 1997، بهيئته على شكل الهناجر، كما تم الاحتفاظ ببعض الوحدات العسكرية تخليدا وتذكرة بالمكان الذى كان يوما مليئا بالتوتر والنزاع.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري، «كوريا الجنوبية للأفلام الوثائقية» يدعم اللاجئين، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم