حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس
حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس

حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس

المرصد الإخباري نقلا عن الدستور ننشر لكم حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس، حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز،

حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس

.

المرصد الإخباري اجتمع أعضاء الكونجرس المكسيكي الجديد، ذو الأغلبية اليسارية الأكثر في تاريخ المكسيك الحديث، للمرة الأولى يوم السبت لإطلاق عهد جديد في السياسة بالبلاد.

ويتمتع حزب الرئيس المنتخب أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، حزب مورينا، وشركاؤه بأغلبية مطلقة في الكونجرس، وهو إنجاز لم يتحقق في البلاد منذ أن خسر الحزب الثوري المؤسساتي اليميني أغلبيته في عام.1997

كما وعد لوبيز أوبرادور، الذي حقق الفوز في انتخابات يوليو الماضي ومن المقرر أن يتولى منصبه في الأول من ديسمبر، بالعمل على برنامج إصلاح جذري.

وأعلن عن خطط لخفض رواتب موظفي الخدمة المدنية، وإنشاء وزارة للأمن العام، وإعادة هيكلة الميزانية، وكلها مقترحات تتطلب دعمًا من الكونجرس.

وتعتبر أكبر قوة معارضة في الكونجرس الجديد هي حزب العمل الوطني اليميني؛ حيث تراجعت مقاعد الحزب الثوري المؤسساتي الذي ينتمي إليه الرئيس المنتهية ولايته انريكي بينا نييتو، بعد أن هيمن على سياسات البلاد على مدى أكثر من 70 عاما بصورة كبيرة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري،

حقبة سياسية جديدة بالمكسيك بعد سيطرة أغلبية يسارية على الكونجرس

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الدستور