السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة
السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة

السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة

المرصد الإخباري نقلا عن بي بي سي BBC Arabic ننشر لكم السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة، السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز،

السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة

.

المرصد الإخباري تجري السلطات المصرية تحقيقا بشأن وفاة رئيس أحد أكبر الأديرة، بعدما لقي مصرعه الأحد في ظروف وُصفت بأنها "غامضة".

وقال مصدر أمني مصري إن الطب الشرعي انتهي من تشريح جثة الأنبا إبيفانيوس، رئيس دير الأنبا مقار، وسيتم موافاة النيابة بتقرير مبدئي عن ملابسات وأسباب الوفاة.

وكانت الكنيسة القبطية الأرثوذوكسية قد استدعت الجهات الرسمية للتحقيق في الحادث الذي وقع في وقت مبكر من صباح يوم الأحد داخل الدير الموجود في وادي النطرون، على بعد نحو 80 كيلومترا شمال القاهرة .

ويواصل فريق البحث المكلف بالتحقيق في القضية الاستماع إلى الرهبان والعاملين بالدير، فيما منع الدخول أو الخروج من الدير وإليه، مع تمشيط محيطه واستجواب من يسكنون بالقرب منه.

  • أوضاع الأقباط في مصر

وقال الراهب باسيلوس المقاري، أحد الرهبان في الدير، لبي بي سي في اتصال هاتفي "إنه لا يسمح بدخول غرباء إلى الدير الذي يؤمنه من الخارج أفراد شرطة من وزارة الداخلية".

وأضاف باسيلوس أنه يرجح "تلقيه (الأنبا إبيفانيوس) ضربة بآلة حادة على الرأس أدت إلى وفاته".

وقال إن المنطقة التي عثر بها على جثة الراهب "مخصصة لإقامة الرهبان ويصعب لأي شخص من خارج الدير الوصول إليها".

ونعت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الراهب في بيان جاء فيه: "نظرا لأن غموضا أحاط بظروف وملابسات رحيل الأنبا إبيفانيوس، تم استدعاء الجهات الرسمية وهي تجري حاليا تحقيقاتها حول هذا الأمر، وننتظر ما سوف تسفر عنه نتائج هذه التحقيقات".

وأعلنت الكنيسة إقامة صلاة الجنازة ظهر يوم الثلاثاء على الأنبا إبيفانيوس.

ويرأس الأنبا إبيفانيوس دير الأنبا مقار منذ عام 2013، ويعد الدير أحد أكبر الأديرة في مصر حيث تبلغ مساحة الدير الإجمالية أكثر من 10 كيلومتر مربع.

ويعد هيكل الدير أثرا بدأت نواته عام 360 ميلاديا، وأعيد بناؤه في أيام البابا بنيامين (البطريرك 38) في عام 655 ميلاديا، ولا يزال هيكله الكبير المعروف بهيكل الأنبا مقار بقبته باقيا حتى الآن.

---------------------------------------

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تنزيل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري،

السلطات المصرية تحقق في وفاة راهب مسيحي بارز في ظروف غامضة

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic