«الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية
«الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية

«الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية المرصد الإخباري نقلا عن الشاهد ننشر لكم «الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية، «الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز، «الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية.

المرصد الإخباري أكد نائب وزير الخارجية خالد الجارالله تأييد الكويت ومشاطرتها المجتمع الدولي في جهوده لمكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر، وإشادتها بما تقوم به المنظمة الدولية للهجرة من خطوات في هذا الشأن.
وقال الجارالله في تصريح صحفي على هامش مشاركته «احتفالية اليوم العالمي لمكافحة الاتجار بالأشخاص» التي نظمتها بعثة المنظمة الدولية للهجرة لدى البلاد إن الكويت «تنعم بفضاء شريعتنا السمحة التي يقودنا الالتزام بأحكامها إلى النأي بنا عن كل الممارسات البشرية الخاطئة».
وأضاف أن الكويت لن تتوانى في ردع ومحاسبة المتسببين بظاهرة الاتجار بالبشر، موضحا أن هناك اتصالات وتعاونا مع السفارات الصديقة والشقيقة في هذا الإطار.
ولفت إلى إقرار مجلس الوزراء أخيرا الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر وقانون العمالة المنزلية إضافة إلى إنشاء الهيئة العامة للقوى العاملة سعيا من الكويت إلى الحد وردع عملية الاتجار بالبشر، وكذلك إنشاء مركز إيواء للعمالة النسائية والعزم على إنشاء على مركز آخر للرجال.
وذكر أن الكويت استقبلت في شهر سبتمر 2016 مقررة الأمم المتحدة المعنية بالاتجار بالبشر والتي أثنت على جهود الكويت في مجال حماية العمالة من الاستغلال والاتجار بهم.
وأكد أن الكويت تسعى إلى احتواء تلك الظاهرة من خلال توفير الحياة الكريمة والحرة لجميع العاملين والموجودين على الأراضي الكويتية، مبينا أن تلك الخطوات جاءت بناء على التزام الكويت بالمواثيق والقوانين الدولية فيما يتعلق بحقوق الإنسان.
وأشار نائب وزير الخارجية إلى أن الكويت تحتضن نحو ثلاثة ملايين أجنبي على أراضيها يعيشون بأمن وسلام.
وعن نية «الخارجية» افتتاح ملحقيات عمالية في الدول المصدرة للعمالة أكد الجارالله أن هذه الخطوة قيد الدراسة في الوقت الحالي.
على صعيد آخر أكد الجارالله أن الكويت تدعم وتؤيد جهود المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة مارتن غريفيث، لافتا إلى أن زيارته الأخيرة كانت مهمة، إذ أطلع القيادة الكويتية على حصيلة اتصالاته مع أطراف النزاع باليمن.
وأوضح الجارالله ان المبعوث الأممي أكد أن الكويت تمتلك دورا محوريا مهما في ما يتعلق بالصراع اليمني.
وذكر أن المبعوث استمع الى رؤية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد بشأن الوضع الراهن في اليمن، مشيرا إلى انه سوف يكون هناك تواصل مع المبعوث الاممي للوقوف على اخر التطورات في الوضع اليمني.
وفيما يخص الوضع في العراق أكد الجارالله أن الكويت لن تعلن في تقديم المساعدة للاشقاء في العراق طالما ان العراق في حاجه الى المساعدة.
وحول ما أثير عن رغبة أميركية لانشاء «ناتو عربي» قال ان «هناك أفكارا قدمت للكويت فيما يتعلق بالتحالف الاستراتيجي في منطقة الشرق الأوسط وهي محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية» مشيرا الى انه «سوف يكون هناك اتصالات مع الجانب الأميركي لمزيد من الايضاحات بشأن تلك الأفكار».
من جانبها قالت رئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة في الكويت إيمان عريقات إن الاتجار بالأشخاص جريمة ضد الإنسانية عابرة للحدود تمس آدمية وكرامة الإنسان بشكل مباشر لافتة إلى «أن أي دولة في العالم لا تخلو من إحدى مظاهر هذه الجريمة»، مشيدة بدور الكويت في مكافحة الاتجار بالبشر.
وأضافت عريقات في كلمة مقتضبة أن رعاية رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد لهذه الاحتفالية تأتي تأكيدا على حرص الكويت على وضع سبل مكافحة الاتجار بالبشر من ضمن أولوياتها.
وشددت على أن ذلك يتسق أيضا مع هدفي التنمية المستدامة العالمية رقمي 8 و10 في العمل اللائق ونمو الاقتصاد والحد من أوجه عدم المساواة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري، «الخارجية»: «الناتو العربي» محل ترحيب ودراسة من قبل القيادة الكويتية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الشاهد