رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها
رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها

رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها المرصد الإخباري نقلا عن إلكتروني ننشر لكم رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها، رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز، رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها.

المرصد الإخباري جمع البيانات عن كيفية استخدام شخص ما لجهاز معين أو لتطبيق أمر مهم إذا كانت الشركات والمطورين يحاولون معرفة ما يصلح وما لا يصلح، وأيضا لمعرفة أي نوع من المشاكل التي تؤرق المستخدمين، ولمعرفة ما إذا كان معدل إستهلاك البطارية مثاليا، فضلا عن الكثير من الأمور الأخرى.

في معظم الأحيان، تميل هذه التحليلات إلى أن تكون مجهولة المصدر، كما أنها لا تحتوي على البيانات التي يمكن أن تحدد هويتك أو جهازك على وجه التحديد. للأسف لا يمكن أن يقال الشيء نفسه عن شركة OnePlus لأنه صدر اليوم تقرير جديد من مهندس البرمجيات Christopher Moore يشير إلى أنه وجد أدلة تشير إلى أن شركة OnePlus تجمع بيانات تحليلية يمكنها من خلالها التعرف على مستخدميها، مثل أرقام IMEI، وعناوين MAC، وأسماء شبكة الهاتف المحمول، والأرقام التسلسلية، على سبيل المثال لا الحصر.

تم إكتشاف هذا خلال مسابقة Hack Challenge حيث وجد مهندس البرمجيات Christopher Moore بأن هناك عدد كبير من طلبات الشبكة إلى النطاق الذي يبدو أنه تحت ملكية شركة OnePlus. بعد فك تشفير البيانات التي تم إرسالها بإستخدام مفتاح المصادقة على هاتفه، تبين أن البيانات المرسلة كانت حول كيف كان أداء الجهاز الخاص به جنبا إلى جنب مع تقارير عن عمليات إعادة التشغيل غير المتوقعة، ولكن كما قلنا سابقا، فقد إتضح أن البيانات التحليلية تحتوى أيضا معلومات يمكنها تعريف جهازه.

وفي بيان مقدم إلى موقع Android Police، صرحت شركة OnePlus بالقول : ” نحن نقوم بنقل البيانات التحليلية بآمان بإستخدام إثنين من بروتوكولات البث المختلفة عبر HTTPS إلى خادم لشركة أمازون. بروتوكول البث الأول هو مخصص للبيانات التحليلية المتعلقة بالإستخدام، والتي نجمعها من أجل تحسين برامجنا وفقا لسلوك المستخدم. هذا النقل لبيانات المستخدم حول كيفية الإستخدام يمكن إيقافه من خلال الإنتقال إلى Settings ثم إلى Advanced والذهاب بعد ذلك إلى خيار Join User Experience Program. وبالنسبة لبروتوكول البث الثاني، فهو يعمل على نقل البيانات التحليلية المتعلقة بالجهاز، وهي البيانات التي نجمعها لتوفير أفضل دعم لعملائنا بعد البيع “.

المصدر.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري، رصد شركة OnePlus وهي تجمع بيانات تحليلية قابلة لتحديد هوية مستخدميها، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : إلكتروني