هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30!
هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30!

هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30! المرصد الإخباري نقلا عن فوشيا ننشر لكم هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30!، هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30! ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز، هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30!.

المرصد الإخباري تُحاط المرأة في كل مراحل حياتها العمرية والاجتماعية بمجموعة من التوجيهات الإرشادية، بدءا من قوائم الطعام المناسبة وكيفية تصرفها في بعض المواقف، وصولاً إلى ما ينبغي عليها ارتدائه.

ووفقا لموقع “هاربرز بازار” الأمريكي، تخضع النساء العازبات أو المتزوجات لتعليمات توجيهية لكيفية تصرفهن في الحياة، ونوعية الملابس المناسبة لهن بحسب أعمارهن وحالتهن الاجتماعية.

ونشر الموقع قائمة بالأشياء التي يبنغي أن تتجنبها المرأة في عمر الـ30 عاماً، وتمثلت في الآتي:

التيشرت بالطبعات الغرافيكية

لا يمكنك ارتداء التيشرت المطبعة لمناسباتك الاجتماعية، إنما تستطعين ارتدائها في أيامك التي تشعرين فيها بالكسل خلال وجودك في المنزل.

فستان الـ”سليب دريس”

هذا الاتجاه الرهيب ظهر في أوائل عام 2000 إلا أنه ولسبب ما لا يزال عالقا ضمن صيحات الموضة. أنت لست في الـ 13 من عمرك لترتدي هذه الصرعة.

علامة “بينك” من فيكتوريا سيكرت

تستهدف هذه العلامة الفتيات المراهقات والجامعيات، وليس الثلاثينيات، عليك ارتداء سراويل تليق بفتاة كبيرة من فضلك.

طبعة الفهد

هذه النقشة جميلة جدا لكن عليك الحذر عند ارتدائها واختيار قطعة بسيط منها، كالمعطف، أو الحذاء أو الحقيبة مثلا.

البنطلونات اللامعة

لا ترتدي هذه البنطلونات إلا إذا كنت مدعوة لإحدى المناسبات الصاخبة كالاحتفال برأس السنة، فهي مبالغ فيها ولا تناسب وقت النهار.

النظارات الشمسية ذات الأحجام الكبيرة

قد تكون هذه الصيحة ممتعة وملفتة، إلا أنها لا تناسب المرأة الناضجة، لذا فكري مجددا واشتري نظارة لطيفة تناسب عمرك.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري، هذه القطع لا ترتديها بعد سن الـ30!، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : فوشيا