وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات
وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات

وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات

المرصد الإخباري نقلا عن حضارم نت ننشر لكم وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات، وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز،

وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات

.

المرصد الإخباري وصل وفد رفيع من التحالف العربي، مساء أمس الأربعاء، محافظة عدن، جنوبي اليمن، غداة تمنع الاشتباكات التي شهدتها المدينة بين قوات حكومية وقوات تابعة للمجلس الانتقالي المطالب بانفصال جنوب البلاد عن شماله.


ووفقا لوكالة الأنباء الإماراتية "وام"، فإن الوفد العسكري والأمني رفيع المستوى جاء من السعودية والإمارات، "للوقوف على استجابة الأطراف المعنية لقرار قيادة التحالف العربي بوقف إطلاق النار".


وذكرت الوكالة، أن الوفد قابل جميع الأطراف المعنية، وحث على "ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار وعودة الحياة والهدوء للمدينة والتركيز على دعم جبهات القتال لتخليص اليمن من الميليشيات الحوثية الإيرانية".


كما أكد الوفد "ضرورة نبذ الاقتتال بين أبناء الشعب الواحد وإعادة الأمن والاستقرار إلى ما كان عليه في السابق وتمكين الأجهزة الوطنية من تقديم الخدمات واستمرار إعادة التنمية كما كانت عليه قبل الأحداث"، وفقا للمصدر.


وشدد الوفد على أن "ما حدث لا يخدم مهمة الشرعية والتحالف في استكمال تحرير الأراضي اليمنية، وعلى الجميع تقديم المصلحة العامة وحقن دماء اليمنيين".


وقالت الوكالة، إن أعضاء الوفد "أكدوا وحدة موقف السعودية والإمارات وأنهما سيقفان مع اليمن حتى يتم تحرير أراضيه بالكامل".

ونقل المصدر تأكيد الوفد أن "مهمة التحالف تتمحور حول إعادة الشرعية لليمن، وعودة الأمن والاستقرار، وتنفيذ قرار
الأمم المتحدة (2216).


وعام 2015 تبنى مجلس الأمن الدولي، استنادا إلى مشروع عربي القرار رقم 2216 الذي يمنع توريد الأسلحة لجماعة "أنصار الله" (الحوثي)، ويؤكد دعم المجلس للرئيس اليمني هادي ولجهود مجلس التعاون الخليجي

في ذات السياق أشارت الوكالة، أن الوفد، الذي لم تحدد هويات أعضائه، تجول في شوارع عدن للتأكد من عودة الحياة والهدوء والأمن للعاصمة المؤقتة عدن.


وشهدت عدن، معارك لمدة 3 أيام بين قوات الحماية الرئاسية التابعة للحكومة الشرعية، وقوات تابعة للمجلس الانتقالي، انتهت، الثلاثاء.

وأعلنت قوات "الحزام الأمني"، الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، الثلاثاء، أنها تغلبت على "كامل" مدينة عدن الساحلية، بعد معارك ضد قوات الحماية الرئاسية الموالية للحكومة المعترف بها دوليًا.

بالمقابل، قال المتحدث باسم الحكومة، راجح بادي، الثلاثاء، إن حكومة أحمد عبيد بن دغر "لم تغادر عدن"، ولا يزال "قصر معاشيق (مقر الحكومة) ومحيطه ومعظم أحياء مدينة كريتر (جنوبي المدينة) تحت سيطرة اللواء الأول حماية الرئاسية، الموالي للحكومة، وفق الوكالة اليمنية الرسمية للأتنباء (سبأ).

وأسفرت المعارك التي اعتبرتها الرئاسية اليمنية "انقلابا حقيقيا"، عن مقتل أكثر من 30 وإصابة قرابة 200، وفقا لمصادر حكومية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري،

وفد عسكري وأمني من التحالف العربي يصل عدن غداة توقف الاشتباكات

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : حضارم نت