موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية
موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية

موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية

المرصد الإخباري نقلا عن الدستور ننشر لكم موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية، موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز،

موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية

.

المرصد الإخباري صرح سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاى باتروشيف، اليوم الجمعة، بأن موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكري ضد كوريا الشمالية.

وقال باتروشيف أن الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية سوف يشكل خطرا وتهديدا على روسيا، وفقا لـ«سبونتيك».

وكشف باتروشيف عن السبب وراء اهتمام موسكو بحل القضية بطريقة سياسية دبلوماسية، وهو وقوع روسيا على حدود كوريا الشمالية تقريبًا.

وأشار باتروشيف إلى أن موسكو تدرس عواقب مثل هذا الخيار فى حال تم، وهذا لن يكون مفاجأة لروسيا، مؤكدا: «نحن نعمل حساب لذلك ونستعد، لن يكون هذا مفاجأة لنا».

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري،

موسكو تدرس عواقب استخدام الخيار العسكرى ضد كوريا الشمالية

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الدستور