مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين
مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين

مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين المرصد الإخباري نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين، مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز، مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين.

المرصد الإخباري اشترك لتصلك أهم الأخبار

أبرزت صحف القاهرة الصادرة، صباح الاثنين، الإعلان عن النتيجة النهائية للانتخابات الرئاسية خلال المؤتمر الصحفي العالمي الذي ستعقده الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، واهتمت بعدد من قضايا الشأن المحلي.

ففي صفحتها الأولى، ذكرت صحيفة «الأهرام» أن الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم ستعقد مؤتمرا صحفيا عالميا، في تمام الساعة الثالثة من مساء عصر اليوم بمقر الهيئة العامة للاستعلامات بمدينة نصر، لإعلان النتيجة النهائية للانتخابات الرئاسية واسم المرشح الفائز بمنصب رئاسة الجمهورية.

ونقلت الصحيفة عن المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، قوله إن الهيئة كانت عقدت اجتماعا اعتمدت فيه نتيجة الانتخابات بعد أن تأكدت وراجعت أعمال الفرز الخاصة بمختلف اللجان، مضيفا أن الهيئة حرصت منذ بدء عملها على تقديم المزيد من التيسيرات للناخبين وكبار السن وذوى الإعاقة ومنح فرصة كبيرة امتدت لنهاية شهر فبراير لتسجيل الوافدين طلباتهم بتعديل الموطن الانتخابي لهم في المحافظات التي يوجدون بها بسبب ظروف العمل أو غيرها.

وشدد رئيس الوطنية للانتخابات على أن خروج الانتخابات الرئاسية بالشكل الذي يليق بالوطن كان مهمة الهيئة الأولى معبرا عن إشادته بوعى المصريين الذي ظهر في كثافة التصويت.

ومن المقرر أن يتضمن المؤتمر كلمة للمستشار لاشين إبراهيم موجهة للشعب وتشمل الإجراءات التي اتبعتها الهيئة الوطنية للانتخابات والخاصة بمجريات انتخابات رئاسة الجمهورية باعتبارها أهم وأول استحقاق انتخابي تشرف عليه الهيئة.

وفي متابعتها لنشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتحت عنوان «السيسي: تشجيع الاستثمارات في الاتصالات وتوفير فرص عمل للشباب» ذكرت صحيفة «الأهرام» أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد دعم الدولة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مع استمرار جهود تطوير هذا القطاع الحيوي، باعتباره أحد أهم القطاعات في مصر ومن أسرعها نموا.

وشدد السيسي على ضرورة بذل الجهد لتوفير البيئة المواتية لجذب الاستثمارات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ورفع القدرات المصرية لتصنيع المنتجات الإلكترونية، لتوفيرها للأسواق المحلية، والتوجه نحو التصدير للأسواق العالمية، وتوفير المزيد من فرص العمل للشباب، وتطوير الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، بما يسهم بفاعلية في عملية النمو الاقتصادي والاجتماعي وتحقيق التنمية الشاملة.

وأوضحت الصحيفة أن تصريحات الرئيس جاءت خلال اجتماعه أمس مع كل من المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، والمهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء أحمد عبدالحميد قمحاوى، مدير إدارة الإشارة بالقوات المسلحة.

في الوقت نفسه، طلب الرئيس من الحكومة والأجهزة المعنية مواصلة جهود تطوير قطاع السياحة، أخذا في الاعتبار ما يمثله من دعامة مهمة من دعائم الاقتصادي الوطني، مؤكدا دعم الدولة التام هذا القطاع المحوري، مع دراسة إنشاء مشروعات سياحية عملاقة خلال الفترة المقبلة، بما يعزز من إمكانات وقدرات مصر السياحية بمختلف أنواعها.

كما ذكرت صحيفة «الأهرام» أن الرئيس السيسي وجه بالاستمرار في تحديث المناطق الأثرية، والاستعانة بأفضل الأساليب في الحفاظ على الآثار المصرية وطرق وأماكن تخزينها، وذلك باعتبارها ثروة قومية وإرثا تاريخيا لمصر والإنسانية بأسرها.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع آخر عقده الرئيس مع كل من المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والدكتور خالد العناني، وزير الآثار، والدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، بالإضافة إلى اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

ونقلت «الأهرام» عن السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، قوله إن الاجتماع الأول أخذ الجهود الجارية لتطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وركائزه الأساسية، التي تحتوى تطوير البنية الأساسية للاتصالات، مضيفا أنه تم خلال الاجتماع الثاني استعراض الموقف الحالي لقطاع السياحة ومعدلات الحركة السياحية ومدي إسهام القطاع في الاقتصاد القومي، حيث تناولت وزيرة السياحة الخطط المستقبلية للتسويق السياحي وآليات تنفيذها، التي تهدف إلى فتح أسواق جديدة للسياحة الأجنبية الوافدة إلى مصر.

وتحت عنوان «شكري: الإرهاب يتصدر قمة الرياض» ذكرت صحيفة «الأهرام» أن وزير الخارجية سامح شكري أكد أن مصر تتواصل مع السلطة الوطنية الفلسطينية، ومستمرة في تفاعلها مع الشركاء الدوليين، من أجل تحقيق الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وكشف «شكرى»، خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده مع نظيره الأردني، أيمن الصفدي، في ختام مباحثاتهما، أن القمة العربية المقبلة، المقرر انعقادها بالرياض، ستناقش قضية الإرهاب، باعتبارها قضية تهتم بها الدول العربية، ونشهد آثارها المدمرة في العالم العربي، والتأثيرات التي نتجت عنها، سواء كانت في سوريا أو اليمن أو ليبيا، موضحا أن الجهود التي تبذلها مصر في هذا الشأن، لحماية مواطنيها من الإرهاب، سواء بالعمل العسكري القائم في سيناء، أو حماية حدودها الغربية من تسلل العناصر الإرهابية.

وفي الشأن البرلماني، ذكرت صحيفة «الجمهورية» تحت عنوان «قضية مريم ضحية العنصرية.. أمام النواب اليوم» أن لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان تناقش اليوم مستجدات قضية الطالبة المصرية مريم عبدالسلام. التي توفيت متأثرة بتعرضها للاعتداء بالضرب في لندن، حيث يتطرق الاجتماع لمناقشة مقترح بعقد جلسة استماع إزاء القضية.

ونقلت الصحيفة عن طارق الخولي، أمين سر اللجنة، قوله إن الاجتماع يتناول تقييماً للموقف الدولي المصاحب للانتهاء من الانتخابات الرئاسية المصرية. بالإضافة لمناقشة المستجدات التي تشهدها الساحة الدولية، في ضوء الإجراءات التصعيدية المتبادلة بين روسيا وأوروبا على خلفية قضية تسميم الجاسوس الروسي.

من جانبه، أعلـن والد مريم عن غضبه من عدم قدرته على دفن ابنته التي لفظت أنفاسها الأخيرة إثر اعتداء عنصري تعرضت له على يد مجموعة من الفتيات في بريطانيا.

قال مصطفي عبدالسلام، 50 عاماً، إنه تم إبلاغه بأنه سيتعين عليه الانتظار قرابة 12 أسبوعاً قبل أن يكون جثمان الفتاة جاهزاً للدفن. وأضاف أنه «غاضب» و«مستاء» من تأخر اتخاذ شرطة نوتنجهام قراراً في هذا الشأن. معتبراً أن الأدلة المتوافرة كافية لاتخاذ قرار.

وفي متابعتها للشأن المحلي، وتحت عنوان «الكهرباء تدخل مرحلة تخزين الطاقة» ذكرت صحيفة «الجمهورية» أن قطاع الكهرباء بدأ الإجراءات التنفيذية لإقامة أول محطة مصرية تعتمد أنظمة تخزين الطاقة بعد أن أكدت دراسات الجدوي الفنية والاقتصادية أهميتها بطاقة 20 ميجاوات بالتعاون مع اليابان التي وفرت قرضاً ميسراً للمشروع 11.31 مليار ين وتحت مظلة الطاقات المتجددة.

وأضافت الصحيفة أن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة أكد، عقب الاجتماع الموسع وقيادات هيئة الطاقة الجديدة، اهتمام القطاع لزيادة نسبة الطاقات المتجددة في مزيج الطاقة، ورفع إتاحية المحطات، وكفاءة الوحدات.

ونقلت «الجمهورية» عن الدكتور محمد الخياط الرئيس التنفيذي لهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة قوله إن إقامة المشروع بنظام الخلايا الفوتوفلطية «قدرة 20 ميجاوات» بالغردقة بالتعاون مع الوكالة اليابانية «الجايكا»، موضحاً أنها المحطة الأولي التي تستخدم أنظمة تخزين الطاقة وتم توقيع اتفاقية قرض ميسر للتمويل بين الهيئة والوكالة اليابانية بمبلغ 11.31 مليار ين. يتضمن العقد تنفيذ محطة لإنتاج الكهرباء باستخدام أنظمة الخلايا الفوتوفلطية بقدرة 20 ميجاوات ونظام تخزين باستخدام البطاريات. تستخدم في دعم الشبكة القومية في فترات الذروة وإنتاج الكهرباء ليلاً.

وعن تطورات الأحداث على الأراضي المحتلة، وتحت عنوان «إسرائيل تواصل القمع» ذكرت صحيفة «الجمهورية» أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي واصلت تصعيدها ضد انتفاضة الشعب الفلسطيني التي بدأت يوم الجمعة الماضي في ذكري «يوم الأرض» حيث أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي افيجدور ليبرمان رفضه التحقيق في أحداث غزة، مؤكدا أن جيشه لن يتعاون مع أي لجنة تحقيق دولية قد تُشكل بهذا الشأن، مهددا المتظاهرين بتصعيد حدة القمع لمسيراتهم الحدودية في قطاع غزة.

وأضافت «الجمهورية» أن القوى والفصائل الوطنية الفلسطينية في غزة قررت تنظيم سلسلة من الفعاليات خلال الأيام والأسابيع القادمة وصولا إلى مسيرة الزحف العظيم في الخامس عشر من مايو القادم.

وأشارت الصحيفة إلى أن جيش الاحتلال واصل إطلاق النار على عشرات الشبان الذين وصلوا قرب السياج الفاصل للتظاهر حيث أصيب 3 شبان أحدهم شرق غزة و2 شرق جباليا شمالا القطاع.

وفي رصدها لردود الأفعال ذكرت صحيفة «الجمهورية» أن سفير دولة فلسطين لدى القاهرة ومندوبها الدائم لدي الجامعة العربية السفير دياب اللوح أعلن أنه وبناء على تعليمات الرئيس محمود عباس ووزير الخارجية رياض المالكي، تم طلب عقد اجتماع عاجل لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين في دورة غير عادية لبحث جرائم إسرائيل ضد المتظاهرين السلميين من أبناء شعبنا.

من جانبه، أكد الدكتور جواد عواد وزير الصحة الفلسطيني عمق العلاقات التاريخية بين الشعبين المصري والفلسطيني مشيرا إلى أن التشاور والتنسيق مستمر ودائم على كافة المستويات.

وقال عواد، في تصريحات خاصة لـ «الجمهورية»، إنه سيتم تحويل عدد من المصابين في مظاهرات يوم الأرض لتلقي العلاج في مصر مشيرا إلى أن مصر لم تدخر جهدا في تقديم كافة أشكال الدعم من أدوية وأجهزة وعلاج الفلسطينيين وتدريب الأطباء والكوادر الفنية.

وأضاف أنه في القاهرة الآن لترأسه وفد دولة فلسطين في اجتماع الهيئة العليا للاختصاصات الصحية على مستوي وزراء الصحة العرب المنعقد في مقر الجامعة حيث سيتم في جنيف في وقت لاحق انتخاب رئيس الهيئة ونائبه، مشيرا إلى أنه التقي وزير الصحة المصري أحمد عماد على هامش اجتماع الهيئة لبحث الأوضاع الصحية في فلسطين حيث أبدي الوزير عماد استعداده لاستقبال الجرحي.

أما صحيفة «الأخبار» فذكرت تحت عنوان «وزير الدفاع: لا تهاون مع من يحاول المساس بأمن مصر واستقرارها» أن الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي أكد أن الوطن يمر بمرحلة دقيقة من تاريخه وأن القوات المسلحة ورجالها مرابطون فوق كل بقاع مصر بالتعاون مع رجال الشرطة الشرفاء؛ دفاعاً عن أمن الوطن وأمان شعبه يحمون الوطن ويدافعون عن سلامة أراضيه ويجتثون كل صور الإرهاب والتطرف التي تحاول زرع الشر وترويع المواطنين الأمنين متناسين أن لمصر قوات مسلحة قوية قادرة على مواجهة التحديات وحماية الوطن أرضاً وشعباً وأن أبناءها أبناء كل المصريين.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال حضور الفريق أول صدقي صبحي مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 153 من كلية الضباط الاحتياط دفعة الشهيد المقدم شريف محمد عمر أحد أبطال الحرب على الإرهاب.

وأشار صبحي إلى أن ما يتم على أرض سيناء من أعمال للإرهاب والتطرف يمثل تحدياً رئيسياً لأمن مصر القومي وتقدمها الاقتصادي والنيل من مكانتها إلا أن القوات المسلحة مستمرة في مواجهة هذه التحديات بكل صلابة وقوة حتي يتم لها النصر.

وأشارت الصحيفة إلى أن مساعد مدير الكلية قام بإعلان نتيجة التخرج للدفعة 153 والتي حملت اسم الشهيد مقدم شريف محمد عمر عرفانا بمجهوداته ودوره البطولي أثناء الحرب على الإرهاب، وقد بلغت نسبة النجاح 99.9%. وأعلن مدير إدارة شؤون ضباط القوات المسلحة قرار التعيين ومنح الأنواط لأوائل الخريجين حيث قام الفريق أول صدقي صبحي بتقليد أوائل الخريجين نوط الواجب العسكري من الطبقة الثانية الذي صدق على منحه لهم الرئيس عبدالفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة تقديراً لأدائهم واجباتهم بتفان وإخلاص خلال فترة دراستهم بالكلية وردد الخريجون يمين الولاء.

وفي الشأن المحلي أيضا، ذكرت صحيفة «الأخبار» أن وزيرة التضامن غادة والي، أكدت أن الوزارة لم تتسلم الحكم الصادر بشأن ضم علاوات أصحاب المعاشات، وأنه فور وصوله ستقوم الشؤون القانونية بدراسته لاتخاذ الإجراءات الواجبة بشأنه.

وشددت الوزيرة على احترامها لأحكام القضاء، وفي نفس الوقت لا تتقاعس عن خدمة أصحاب المعاشات حيث سبق للوزارة أن نفذت الكثير من الأحكام النهائية، مشيرة إلى أنها منحازة لأصحاب المعاشات حيث قامت بزيادتها بنسبة ٧٢٫٥% في الفترة من ٢٠١٣ وحتي الآن من ٤٥ ملياراً إلى ١٥٥ مليار جنيه.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري، مجلـس النـواب يناقش قضية مريم.. الأبرز في صحف الاثنين، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم