اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله
اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله

اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله

المرصد الإخباري نقلا عن الوطن ننشر لكم اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله، اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المرصد الإخباري ونبدء مع الخبر الابرز،

اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله

.

المرصد الإخباري أكد حزب "المؤتمر الوطني الأفريقي" الحاكم في جنوب أفريقيا، اليوم، أنه طالب جاكوب زوما الرئيس الحالي لجنوب أفريقيا، بالرحيل. معلنا أن الرئيس سيعطي رده غدا.

وقرر حزب "المؤتمر الوطني" الحاكم في جنوب أفريقيا، في الساعات الأولى من صباح اليوم، إقالة الرئيس جاكوب زوما، واستدعاءه من منصبه، عقب اجتماع دام 13 ساعة لقيادة الحزب العليا، وفقا لوكالة "رويترز".

كان سيريل رامافوسا رئيس حزب "المؤتمر الوطني" الأفريقي الحاكم في جنوب إفريقيا، كشف الأحد الماضي، أن اللجنة التنفيذية الوطنية لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي تجتمع غدًا لبحث نقل السلطة".

وأمس، قال رامافوسا إن الحزب سيقرر مصير الرئيس جاكوب زوما في اجتماع خاص.

وصرح الأمين العام للحزب آيس ماغاشولي، أن "اللجنة الوطنية التنفيذية وهي السلطة التي تتخذ القرارات في الحزب قررت أن تطلب من زوما الرحيل"، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس".

وتابع ماغاشولي: "لم نحدد أي مهلة له لكنني أعلم ان الرئيس سيرد غدا".

وزوما الذي تنتهي ولايته الرئاسية الثانية في 2019، متورط في عدة فضائح فساد تلقي بظلالها على سمعة الحزب.

وأضاف ماغاشولي "نحن عازمون على إعادة نزاهة المؤسسات العامة وتحقيق الاستقرار الاقتصادي وإنعاش الاقتصاد بشكل ملح".

لكن رئيس الدولة غير ملزم دستوريا الخضوع لهذا القرار. وفي هذه الحالة، يستطيع المؤتمر الوطني الأفريقي أن يقرر عندئذ أن يطرح التصويت في الجمعية الوطنية على حجب الثقة عنه. ويمكن إقرار حجب الثقة بالأغلبية المطلقة وحمل زوما على الاستقالة، وفقا لـ "فرانس برس".

وأكد ماغاشولي أنه وفي حال استقالة زوما، فإن نائب الرئيس سيريل رامافوزا الذي انتخب في ديسمبر رئيسا لـ"المؤتمر الوطني" الأفريقي سيتولى منصبه.

وذكر موقع "سكاي نيوز" أن اجتماع اللجنة التنفيذية الوطنية للحزب، التي تملك سلطة مطالبة زوما بالتنحي، يثير احتمالات مواجهة حاسمة بين حلفاء زوما، 75 عامًا، وأنصار رامافوسا الذين يريدونه أن يتولى رئاسة البلاد، مشيرة إلى أن تصريحات رامافوسا، 65 عامًا، أقوى إشارة لتسلم السلطة رغم أنه لم يذكر زوما بالاسم، علما بأن ولاية الأخير الرئاسية تنتهي رسميا في منتصف 2019.

وقبل منتصف الليل بقليل قالت هيئة الإذاعة والتليفزيون في جنوب أفريقيا إن حزب "المؤتمر الوطني" الأفريقي الحاكم أمهل الرئيس جاكوب زوما 48 ساعة للاستقالة بعد اجتماع دام ثماني ساعات لقيادة الحزب العليا.

ونقلا عن مصادر، إن زعيم الحزب سيريل رامافوسا، غادر اجتماع اللجنة التنفيذية الوطنية، وتوجه إلى مقر زوما في وسطبريتوريا ليسلمه الرسالة شخصيا.

وقالت "رويترز" إنه رغم قرار اللجنة التنفيذية في الحزب عزل زوما، إلا أن تقارير إعلامية، أشارت إلى أن الرئيس البالغ من العمر 75 عامًا، من الممكن أن يرفض الامتثال للقرار مما قد يضطر الحزب لعزله عن طريق البرلمان.

وذكرت أنه يوم الجمعة الماضية، كتبت توبيكا ماديبا زوما، زوجة رئيس جنوب إفريقيا، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تعليقات توحي بأن زوجها، الذي تحدى تجارب من الحزب الحاكم ومن المحاكم لعزله، مستعد للمقاومة ويرى أنه ضحية مؤامرة من الغرب، مضيفة أنه "سينهي ما بدأه لأنه لا يتلقى أوامر عبر المحيط الأطلسي".

ولفت "رويترز" إلى أن اقتصاد جنوب أفريقيا شهد ركودا طوال 9 أعوام قضاها زوما في السلطة مع عزوف البنوك وشركات التعدين عن الاستثمار بسبب الشكوك السياسية وتفشي الفساد.

وأوضحت شبكة "سكاي نيوز" أنه منذ انتخاب سيريل رامافوسا، نائب الرئيس، زعيما للحزب في ديسمبر، يواجه زوما دعوات من حزبه لإنهاء فترة ولايته الثانية التي شابتها الفضائح، ومن المقرر أن تنتهي في منتصف 2019، مشيرًا إلى أنه لدى اللجنة التنفيذية بالحزب سلطة إصدار أمر لزوما بالتنحي كرئيس للبلاد، بيد أن هناك تقارير إعلامية محلية تشير إلى أنه قد يرفض ذلك.

ونقلت صحيفة "الجارديان" البريطانية، تصريحات عن أحد مسؤولي الحزب الحاكم في جنوب إفريقيا، أكد فيها أن الوضع الآن أصبح لا يحتمل بقاء الرئيس زوما في منصبه، مشيرًا إلى أن زوما تسبب في إهانة شديدة لأعضاء الحزب بسبب اتهامات الفساد التي يواجهها، ولذلك يحتم الوضع الآن التخلص منه.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري،

اتهامات فساد لرئيس جنوب أفريقيا تدفع الحزب الحاكم للمطالبة برحيله

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوطن